LOADING

Type to search

إمرأة اتّصلت بي للمشاركة في التّرويج لقيس سعيّد

سياسة

إمرأة اتّصلت بي للمشاركة في التّرويج لقيس سعيّد

Share



كشف اليوم الأربعاء الناشط ومدير دار الشباب بقفصة محمد نفطي قدودة، أن هناك امرأة “مقرّبة” من قيس سعيّد كانت اتصلت به بعد ان لاحظت اهتمامه بقيس سعيد قبل 2019 ونشر تدوينات داعمة له على فيسبوك.


واستدرك بالقول في شهادة أدلى بها في برنامج “بوليتيكا” على “الجوهرة أف أم” أن هذه المرأة التي رفض الكشف عن هويتها هي صديقة له (محمد نفطي قدودة) منذ 14 عاما ويعرفها جيدا وكانت طلبت منه عمّا اذا كان يرغب في مقابلة قيس سعيد.

وأضاف أنه حظي بهذا اللقاء بمقر حملة سعيّد قبيل انطلاق الحملة الانتخابية وفي فترة جمع التزكيات.
وتابع أنه شارك في جمع التّزكيات بجهته مشيرا الى أنه تم استخدام مقهى “دار الثقافة” بالجهة مردفا بالقول إنه يتحمل مسؤوليته كاملة في استخدام هذا المقهى
التابع لمؤسسة عمومية.. وليس قيس سعيد الذي يرفض استخدام مقرات رسمية لفائدة حملته الانتخابية، على حد قوله.

وتابع أنه عرض اثناء اللقاء استعداده للتطوع والعمل على الترويج لترشّح قيس سعيد الذي اشترط عليه أن يكون ذلك دون مقابل،  مشيرا الى أن سعيّد أعجبته فكرة مشاركة مدير دار شباب في حملته الانتخابية من خلال جمع التزكيات التي تمكّنه من الترشّح للانتخابات.





Source link

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *