LOADING

Type to search

شورى النهضة يوصي مكتبه التنفيذي بالتهيؤ لكل الإحتمالات بما فيها اعادة الإنتخابات

سياسة

شورى النهضة يوصي مكتبه التنفيذي بالتهيؤ لكل الإحتمالات بما فيها اعادة الإنتخابات

Share



دعت حركة النهضة إلياس الفخفاخ المكلف بتشكيل الحكومة إلى “توسيع المشاورات لتشمل مختلف الكتل النيابية وذلك لتوفير حزام سياسي واسع مثلما ورد في نص التكليف الصادر عن رئيس الجمهورية بما يضمن الوصول إلى حكومة وحدة وطنية ذات مضمون اجتماعي ديمقراطي “


وافاد بيان صادر عن حركة النهضة عقب اجتماع عقده اليوم الاحد مجلس الشورى للحركة ،ان المجلس يوصي المكتب التنفيذي بالتهيؤ لكل الاحتمالات بما فيها الانتخابات السابقة لأوانها على أن يبقى مجلس الشورى في حالة انعقاد دائم.
وقد خصص هذا الاجتماع لمناقشة خيارات الحركة بعد تكليف إلياس الفخفاخ بتشكيل الحكومة والاستماع الى تقدير موقف قدمه المكتب التنفيذي وورقة لجنة السياسات وفق ما ورد في نص البيان.
ودعا مجلس الشورى الى التعجيل باستكمال المؤسسات الدستورية وفي مقدمتها المحكمة الدستورية وذلك في الذكرى الخامسة للمصادقة على دستورالثورة .
كما جاء في البيان ان مجلس الشورى يترحم بمناسبة الذكرى 26 جانفي 1978 على شهداء الحركة النقابية ويحيّي كل النقابيين بهذه المناسبة مؤكدا على عراقة دور الاتحاد العام التونسي للشغل في الحركة الوطنية وفي بناء تونس المستقبل.-
يذكر أن المكلّف بتشكيل الحكومة إلياس الفخفاخ، كان قد صرح بأنه “انطلق في بناء الحزام السياسي للحكومة المقبلة، على أساس الأطراف التي صوّتت للقيم التي جسّدها رئيس الجمهورية قيس سعيّد في الدور الثاني من الإنتخابات الرئاسية، بناء على أفكار الثورة”.
وأكد أنه لن يُشرك حزبي قلب تونس والدستوري الحر في مشاورات تشكيل الحكومة المقبلة، لأنهما “ليسا في مسار انتظارات الشعب خلال هذه المرحلة، لاسيما بعد إنتخابات 2019 وخاصة الإنتخابات الرئاسية”.
وكان قيس سعيّد، أفاد في بيان له بمناسبة التكليف، بأن “الحكومة التي سيتم تشكيلها لن تكون حكومة رئيس الجمهورية، بل ستكون حكومة يمنحها مجلس نواب الشعب الثقة، مبينا أن عددا غير قليل من أعضاء البرلمان اقترحوا اسم رئيس الحكومة، والكلمة الفصل هي للبرلمان وحده عند عرض الحكومة بكامل أعضائها على الجلسة العامة”.





Source link

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *