LOADING

Type to search

لا أعتقد أن راشد الغنوشي يستطيع المواصلة في رئاسة البرلمان

سياسة

لا أعتقد أن راشد الغنوشي يستطيع المواصلة في رئاسة البرلمان

Share



علقّ الأمين العام لحركة مشروع تونس محسن مرزوق على فشل حكومة الحبيب الجملي في نيل ثقة البرلمان خلال الجلسة العامة التي عُقدت أمس. 


و كتب على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي الفايسيوك:
“بعد سقوط حكومة النهضة في البرلمان البارحة، ما المطلوب؟ قرار تكليف شخصية أخرى لتشكيل الحكومة عند الرئيس، أعتقد أنه سيستفيد ممّا حصل البارحة ونتجنب بذلك الوقوع في نفس الأخطاء، طبيعة الشخصية المقترحة ستكون مرتبطة بطبيعة الحكومة.
أمامنا فرضيتان:
– حكومة تحالف حزبي ولكن مع من وضد من؟ إذا استطاع 130 نائبا الذين أسقطوا الحكومة الاتفاق وهذا ممكن يمكن الحديث عن حكومة سياسية بدون نهضة حكومة سياسية مفتوحة لجميع الأحزاب تحت مسمى إنقاذ أو غيرها سيكون شيئًا طوباويًا غير ممكن التحقيق.
-حكومة تكنوقراط مستقلة عن الأحزاب ؟ ممكن وذات فائدة في الظروف الحالية أيضا.
يجب التفكير في طبيعة الحكومة قبل اختيار من سيكلف بتشكيلها، نرجو أن تتواصل حالة تقارب الأحزاب المتقاربة بطبيعتها والتي فرقتها الأخطاء ومناورات الخصوم، كل شيء ممكن إذا صار الأهم قبل المهم كما يقول بورقيبة.

نقطة أخيرة: السيد راشد الغنوشي نسي وضعه كرئيس برلمان مقابل لعب دوره كاملًا كرئيس للنهضة مجتهدا ومناورا لتمر الحكومة التي سقطت، لا أعتقد أنه يستطيع المواصلة في رئاسة البرلمان، إما انسحاب طوعي أو سحب ثقة؟ فبعد ما حصل البارحة وتصريحاته الحزبية النارية لا أعتقد أنه يستطيع لعب دور الحياد المطلوب في الفترة المقبلة التي ستشهد التصويت على الحكومة الجديدة”.





Source link

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *