LOADING

Type to search

منظومة التعديل الشهري لاسعار المحروقات افضت الى تراجع الاسعار ما بين افريل و ديسمبر 2020

إقتصاد

منظومة التعديل الشهري لاسعار المحروقات افضت الى تراجع الاسعار ما بين افريل و ديسمبر 2020

Share



كشف المرصد الوطني للطاقة والمناجم، ان تطبيق منظومة التعديل الآلي لاسعار المحروقات اسهمت منذ افريل و ديسمبر 2020 في تخفيض اسعار الغازوال العادي بنسبة 6 بالمائة والغازوال دون كبريت بنسبة 10 والبنزين الخالي من الرصاص بنسبة 7 بالمائة.


وبين المرصد في نشريته حول الوضع الطاقي لشهر ديسمبر 2020 أن سعر لتر العازوال العادي تراجع من 1570 مليم مطلع سنة 2020 الى 1470 مليم مع شهر ديسمبر 2020 وتراجع سعر لتر الغازوال دون كبريت من 1820 مليم مطلع سنة 2020 الى 1650 مليم مع موفي 2020
وتقلص، وفق بيانات المرصد، سعر لتر البنزين دون رصاص، المستخدم بشكل كبير في تزويد السيارات الخاصة، من 2065 مليم مطلع العام 2020 الى 1915 مليم مع حلول سنة 2020 .

وضبطت وزارة الصناعة والطاقة، أسعار بيع مواد البنزين الخالي من الرصاص والغازوال العادي والغازوال بدون كبريت من قبل اللجنة المختصة وفق مقتضيات آلية شهريّة للتعديل الأوتوماتيكي بعد ملاحظة معدل أسعار التوريد بالدينار التونسي لكل مادة خلال مدة شهر تنتهي قبل اليوم الأول من الشهر المعني بالتعديل.

وقررت الوزارة ان تتجاوز قيمة التعديل الشهري لسعر البيع للعموم المعتمد من قبلها نسبة 5ر1 من سعر البيع الجاري به العمل منذ آخر تعديل، وذلك بالترفيع أو بالتخفيض.

وبين المرصد ان هيكلة المواد البترولية المستهلكة في تونس لم تتغير بين سنتي 2020 و 2019 باستثناء بعض المواد من بينها وقود الطائرات التي تراجعت حصته الى 3 بالمائة سنة 2020 مقابل 7 بالمائة سنة 2019. وتراجع استهلاك المواد المستخدمة على الطرقات سنة 2020،بنسبة 5 بالمائة مقارنة بنفس الفترة من سنة 2019 وتشكل هذه النوعية من الوقود 64 بالمائة من اجمالي استهلاك المحروقات في تونس وتسجل ارتفاعا بنسبة 3 بالمائة خلال الشهرين الاخيرين من سنة 2020.

وسجل استهلاك الغاز المسال تراجعا بنسبة 1 ما بين سنتي 2020 و 2019 وقد شهد زيادة خلال شهر ديسمبر 2020 مع حالات تذبذب في الطلب بفعل الاغلاق العام واغلاق بعض مواقع الانتاج بقابس .





Source link

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *