LOADING

Type to search

نتيجة سلبية ل6 عينات مرفوعة لأشخاص مشتبه بإصابتهم بفيروس كورونا

أخبار وطنية

نتيجة سلبية ل6 عينات مرفوعة لأشخاص مشتبه بإصابتهم بفيروس كورونا

Share



أفاد المدير الجهوي للصحة بصفاقس، علي العيادي، مساء الاربعاء، وكالة تونس إفريقيا للأنباء، بأن نتيجة ست عينات رفعت لأشخاص يشتبه في إصابتهم بفيروس كورونا، إلى المخبر المرجعي بمستشفى شارل نيكول، كانت جميعها سلبية، وذلك في انتظار نتيجة تحاليل عينتين لشخصين من عائلة المصاب أمس في الجهة، والتي يتوقع أن تكون جاهزة يوم الغد.


وقد بلغ، بحسب ذات المصدر، عدد التحاليل المرفوعة منذ بداية الأزمة إلى حد الآن من صفاقس، 22 تحليلا، أسفرت نتائجها عن إصابة واحدة، هي لكهل يبلغ من العمر 55 سنة، وقد عاد مؤخرا من اسبانيا.كما ارتفع عدد الخاضعين للحجر الصحي من 115 إلى 146 شخصا، وذلك بسبب ارتفاع عدد المواطنين العائدين من بلدان موبوءة، ولا سيما البلدان الأوروبية.من جهة أخرى، فنّد المدير الجهوي للصحة، ما راج من أنه تم تسجيل نقص في وسائل الوقاية، ولا سيما الكمامات الواقية والقفازات الموضوعة على ذمة الإطار الطبي وشبه الطبي في المؤسسات الاستشفائية بصفاقس، على غرار المستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة، مؤكدا أن “التزويد بهذه الوسائل يتم حسب الحاجة لذلك، مع ترشيد الاستعمال تحسبا لتزايد الحاجيات في الأيام القادمة”.وأضاف أنه في إطار الجهود المبذولة بغاية تحسين مؤشرات الخطة المتبعة جهويا للتوقي من انتشار الفيروس، تم مع بداية الأسبوع الجاري تعزيز الخطوط الهاتفية المجمعة الموضوعة على ذمة قسم المساعدة الطبية الاستعجالية 04 بصفاقس (رقم النداء 190) بسبعة خطوط إضافية لتصبح 10 خطوط، مع إحداث 3 خطوط مباشرة، وذلك تخفيفا لحدة الضغط الذي تعرفه هذه الخدمة (طلب الخدمة الاستعجالية الخاصة بوضعيات الكورونا والحالات الاستعجالية بشكل عام).كما تم تعزيز الإطار العامل في هذا القسم بسواق سيارات إسعاف إضافيين في إطار تربص مهني، وهي خطة كانت تعرف نقصا كبيرا يعيق عمل القسم وسيره الطبيعي.على صعيد آخر، تم خلال اليومين الأخيرين، بحسب تأكيد علي العيادي، الشروع في تعقيم عديد فضاءات المؤسسات الصحية بالجهة، على أن تشمل العملية كل المؤسسات على الصعيدين الجهوي والمحلي.





Source link

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *