LOADING

Type to search

هذا البلد لن يتقدم في ظل استقالة الدولة من دورها الاجتماعي

سياسة

هذا البلد لن يتقدم في ظل استقالة الدولة من دورها الاجتماعي

Share


عبر النائب عن التيار الديمقراطي زياد غناي ضيف برنامج بوليتكا اليوم الإثنين 25 جانفي 2021 عن استغرابه ممن لم يتوقعوا حدوث الإحتجاجات التي شهدتها محتلف ولايات الجمهورية مؤخرا بعد 10 سنوات من الفشل العام في مختلف القطاعات حسب قوله.

و أضاف أن الاحتجاجات كانت أمرا متوقعا في ظل الدولة المستقيلة من دورها الإجتماعي داعيا إلى ضرورة تفهم “تفلقيطة الشباب” حسب تعبيره.
و أضاف غناي أن المحركات الأساسية للتاريخ ليست الطبقات السياسية فقط بل أيضا المجتمعات المتحركة التي تعرف متى تحتج وبماذا تطالب معتبرا أن ما يحصل في الشارع الان دفعة لسياسات جديدة .
و تابع غناي قوله “هذا البلد لا يمكن أن  يتقدم في ظل استقالة الدولة من دورها الاجتماعي ولا بد من الاشتغال بخلاف الفكرة التي سادت العملية السياسية منذ 2011 مؤكدا أن الحراك الموجود اليوم في الشارع هو تصديق لجملة من الشعارات و البرامج التي طرحها التيار منذ 2019.
وعبر النائب عن دعمه للاحتجاجات معتبرا أن الشعب يعرف أن حقوقه يجب أن تنتزع من منظومة سياسية تريد فقط خدمة جملة من اللوبيات و أقلية استأثرت بحقوق التونسيين من خلال قانون المالية الأخير حسب قوله.





Source link

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *