LOADING

Type to search

‫تراجع نسبة التضخم في تونس خلال شهر جانفي

إقتصاد

‫تراجع نسبة التضخم في تونس خلال شهر جانفي

Share



تراجعت نسبة التضخم في تونس، خلال شهر جانفي 2020 الى 9ر5 بالمائة بعد ان كانت في حدود 1ر6 بالمائة خلال شهر ديسمبر 2019 و3ر6 بالمائة خلال شهر نوفمبر 2019، وذلك بفعل تراجع وتيرة إرتفاع اسعار مجموعة التغذية والمشروبات، وفق بيانات أصدرها المعهد الوطني للاحصاء.


وأضاف المعهد، حول مؤشر الأسعار عند الإستهلاك لشهر جانفي 2020، ان اسعار المواد الغذائية ارتفعت الى مستوى 4.4 بالمائة بعد ان كانت في حدود 5.8 بالمائة خلال شهر ديسمبر 2019.
وأرجع المعهد هذه الزيادة الى ارتفاع أسعار الغلال بنسبة 12.5بالمائة واسعار الاسماك بنسبة 7.1 بالمائة واسعار اللحوم بنسبة 5.8 بالمائة واسعار مشتقات الحليب والبيض بنسبة 5.3بالمائة مقابل تراجع اسعار زيت الزيتون بنسبة11.3 بالمائة مقارنة بجانفي 2019.

وسجلت اسعار المواد المصنعة ارتفاعا بنسبة 7.8 بالمائة باحتساب الانزلاق السنوي وذلك بسبب ارتفاع اسعار مواد صيانة المنازل ومواد التنظيف بنسبة10.4 بالمائة وارتفاع اسعار مواد البناء بنسبة 7.6 بالمائة.

اما اسعار الخدمات فقد ارتفعت بنسبة 4.9 بالمائة وذلك بفعل ارتفاع اسعار خدمات الصحة بنسبة9.4بالمائة واسعار الايجار بنسبة 5.7بالمائة مقابل استقرار اسعار الخدمات العمومية طيلة السنة.

وبلغت نسبة التضخم الضمني (التضخم دون احتساب الطاقة والتغذية) لشهر جانفي 2020، مستوى 6،8 بالمائة مقابل 6.7 بالمائة خلال شهر ديسمبر 2019.

وشهدت اسعار المواد الحرة ارتفاعا بنسبة 6 بالمائة ، بحساب الانزلاق السنوي، مقابل 5.3 بالمائة بالنسبة للمواد المؤطرة، علما وان نسبة الانزلاق السنوي للمواد الغذائية الحرة بلغت 5 بالمائة مقابل 1.4 بالمائة بالنسبة للمواد الغذائية المؤطرة.
الأسعار عند الاستهلاك ترتفع بنسبة 0.6 بالمائة مقارنة بشهر ديسمبر 2019.
وارتفعت أسعار الاستهلاك، خلال شهر جانفي 2020، بنسبة 0.6 بالمائة مقارنة بشهر ديسمبر 2019، بعد ان كانت في حدود 0.3 بالمائة خلال شهر ديسمبر 2019.





Source link

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *