LOADING

Type to search

‫حركة الشعب ترفض كل الإتفاقات خارج إطار المشاورات

سياسة

‫حركة الشعب ترفض كل الإتفاقات خارج إطار المشاورات

Share



قال أمين عام حركة الشعب زهيّر المغزاوي، إنّ الحركة ستحدّد موقفها من اللقاء الثلاثي الذي جمع اليوم الخميس كلّا من رئيس الحكومة المكلّف إلياس الفخفاخ ورئيس البرلمان ورئيس حركة النهضة راشد الغنّوشي ورئيس حزب قلب تونس نبيل القروي، إثر اطلاعها على مخرجات هذا اللقاء.


وبيّن المغزاوي، في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، أنّ رئيس الحكومة المكلّف كان أعلمه بعقد هذا اللقاء الثلاثي، وأنّ الظرف الصعب الذي تمرّ به البلاد، يجعل مثل هذه اللقاءات مطلوبة لحلحلة الأزمة، مشيرا في المقابل، إلى أن حركته ترفض كل الإتفاقات التي تبرم خارج الإطار الذي تتمّ فيه المشاورات.

وكانت حركة الشعب، قد قرّرت المشاركة في الحكومة المرتقبة التي كلّف إلياس الفخفاخ بتشكيلها، وتفويض المكتب السياسي لاستكمال مسار المشاورات.يشار إلى أن المكلّف بتشكيل الحكومة إلياس الفخفاخ، الذي صرح سابقا بأنه لن يُشرك حزبي قلب تونس والدستوري الحر في مشاورات تشكيل الحكومة المقبلة، لأنهما “ليسا في مسار انتظارات الشعب”، التقى اليوم مع الغنوشي والقروي واصفا اللقاء ب “الإيجابي والبناء”.

يذكر أنّ عدنان بن يوسف عضو فريق إلياس الفخفاخ، المكلف بتشكيل الحكومة، أفاد في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء أمس الاربعاء، بأن الفخفاخ متمسك بعدم دعوة حزب قلب تونس للتشاور بخصوص تشكيل الحكومة.
في المقابل، اعتبر رئيس حركة النهضة راشد الغنّوشي، أن إقصاء حزب قلب تونس من تشكيلة الحكومة، سيسبب فشل الفخفاخ في تمرير حكومته في البرلمان.





Source link

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Next Up